Monday, May 22, 2006

بارليه فوه أون فرانسيه؟ (2)

اللهم لا شماتة.. لقد وقع فيما يبدو القائمون على التعليم في مصر ضحية مقلب فشر المقلب الذي شربه اتحاد الكرة في المسيو جيلي..وصاحب المقلب هم الفرنسيون مؤلفو كتب الفرنسية الموجهة لطلبة المراحل الثانوية المصرية..

أول استنتاج تخرج به من قراءة تلك الكتب أنها صممت لبلد آخر غير مصر، رغم أنه يفترض أنه في تعليم لغة جديدة ، أن تحاول تقريبها للمتلقي عن طريق استعمال كلمات وأشياء توجد في المجتمع المحيط به.. من الأشياء الغريبة مثلاً أنك تجد مثلاً شيئاً اسمه البطاقة المدرسية ، فيه اسم الطالب وصورته وسنه و...و.... هل هذا الكلام موجود في المدارس الحكومية المصرية يا جماعة الخير؟.. حتى شكل الشهادة الدراسية اللي في المنهج غريب الشكل!..

وحتضحك أكثر لما تشوف قوائم الشراء بالمراسلة في درس يحمل نفس الاسم acheter par correspondance.. شووووو بيعقد!

يا مسيوهات.. كلمونا بالهجايص الله لا يسيئكم.. انتو ما نزلتوش مدارس حكومية قبل كدة؟ ما مشيتوش في أي شارع في المحروسة؟ ولا التعليمجية قرروا تحديد إقامتكم في مدارس الفرير والسانت فاميي؟.. بقى بذمتكم المدارس اللي فيها 60 و 70 طالب في الفصل بتعمل carte scolaire للطلبة بتوعهم؟ يا مثبت العقل والدين ياااااااا رب!

وعلشان ما يتقالش إن احنا سايبين مناهجنا للعلوش الأوغاد يعملوا فيها ما بدالهم من غير ما حد يقول لهم تلت التلاتة كام ، لازم التتش المصري يا جماعة.. في كل امتحان أو نموذج امتحان لازم إجباري زيارة أو افتتاح للسيد طويل العمر يطول عمره ويزهزه عصره وينصره على مين يعاديه (هاي هيء!) .. والغرض من دة فيما يبدو القضاء على أي أجسام مضادة تتولد لدى الطلبة نتيجة الإلحاح المستمر على زيارات سيادته في التليفزيون والإذاعة والبوتاجاز والغسالة.. وعلى سبيل التغيير نجيب افتتاحات السيدة الأولى ، أو أي وزير .. برضه احنا لازم نوعي الطلبة وطنياً وقومياً .. علشان ما يطلعش للطلبة موقف (زي الدمل كدة) ما يعرفوش يخرروه (زائد إن المراهم السودة القديمة ما عادتش بتتطلع)!

أنا مشفق على الطلبة الغلابة من اللي بيتعمل فيهم وفي عقولهم..

يفضل بقين محشورين في الزور : يا تعليمجية ، ياللي بتفخروا بإن عندنا خبراء على أعلى مستوى (الكلمة اللي جابتنا الأرض) ، ياللي بتحفظونا في وسائل الإعلام إنكم الوحاد اللي طورتوا التعليم في العالم.. ليه ما شمرتوش السواعد وجبتوا واحد كدة خبير على أعلى مستوى من اللي بتتعايقوا بيهم وعملتوا مقررات للغات تصلح للاستهلاك الآدمي وتلائم المصريين اللي همة بني آدمين زي الفرنساويين والإنجليز (لولاش انتم) .. ولا حتقولونا : الكدب خيبة .. إحنا أعلى مستوى آه بس مش للدرجة دي!

كشفت راسي ودعيت عليكم يا تعليمجية .. بالعربي والانجليزي وباللغة الفرنسية.. حسبي الله ونعم الوكيل..

خارج الموضوع : وزارة التربية والتعليم من أكثر الوزارات دعاية لنفسها ، ومنظر الوزارة وهي بتقوم بالدعاية لنفسها داخل مناهجها زي منظر اتنين متجوزين من كام عقد من الزمان ومع ذلك بيدلعوا بعض وبيتغزلوا في بعض في الجلسات العامة زي المراهقين.. حاجة تقرف..

6 comments:

still breathing said...

maybe they just want us to envy french students coz they r treated as humans and we r not???

قلم جاف said...

before i comment, i know u have exams, wishing u all the best to get released from this stupid system as fast as possible with the least damage :-)

getting to the problem iteslf: i don't think that they did it to make us envy our French counterparts.. because if the French know how their language is taught in Egypt, 7anes3ab 3aleehom!

still breathing said...

back from the exam! as usual it was a copy and paste type of thing. (tb3an copy from ur memory)

but i can't help feeling jealous...i'm an evil person.

btw, i started to think that maybe we should talk more...say start chatting? what do u think?

قلم جاف said...

awy awy.. with pleasure..

غاردينيا said...

طيب الواحد مش عارف يئول ايه بعد ما ادعى عليه انا انشاء الله هكون واحده من التعليمجيه دول ما علينا ادخل فى الموضوع تدريس الفرنسي فى المدارس يعتبر بلا فائده يعني وجوده زي عدمه انا مثلا باخد ماده فرنسي فى كليتى كل سنه وتقريبا النهج هو هواه مع اختلاف الجلده او الغلاف علشان اتكلم بطريقه راقيه شويه ممكن يكونو بيدرسوها لينا كماده اضافيه حسين اننا محتاجين معلومات عامه فى الفرنسي بئينا عباقره فى كل المواد مش ناقص غير الفرنسي يلا امرنا لله وهكشف راسي وادعي معاك حسبي الله ونعم الوكيل

قلم جاف said...

شوفي يا مروة..

احنا بنتكلم عن لغة ، عن لسان زي ما كان بيسمى قديماً ..الغرض منه التعبير عن النفس باللغة ، لو حد كلمني فرنساوي أو لو شغلي حطني في احتكاك مع أفارقة فرانكفونيين أو فرنساويين أعرف أتكلم معاه وأرد عليه وأفهمه وما أبقاش زي الأطرش في الزفة..

علشان كدة عجبني بقين قريتهم في كتاب ألماني لتعليم الألمانية للعرب ما معناه (ليس الغرض من الكتاب إتقان اللغة الألمانية بقدر ما هو إكساب مهارة التعبير عن النفس باللغة الألمانية)

أبقى حافظ grammar يكفيني الربع قرن اللي جاي ولو واحد إنجليزي سألني عن عنوان البوسطة أتيس وانخرس؟

مناهج اللغة الفرنسية صنع في فرنسا ، بعيدة تماماً عن مصر وظروفها ومناخها ، وبما إن عندنا كوادر تقدر تعمل منهج يسهل على المصريين فهمه وتعلمه والاستفادة منه ، ليه عقدة الخواجة اللي مش عارفين نستفيد منه ولا هو عارف يفيدنا؟